عربة التسوق(0) أهلاً و سهلاً بكم في موقع مجموعة الإيمان

من إصداراتنا

مشهد من أعمالنا المرئية

مثال 9

([سَتُغْرْبَلُونَ] ، حَتَّى تَصِيرُوا فِي حُثَالَةٍ مِنَ النَّاسِ، قَدْ مَرِجَتْ عُهُودُهُمْ، وَخَرِبَتْ أَمَانَاتُهُمْ. قَالَ قَائِلٌ: فَكَيْفَ بِنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: تَعْمَلُونَ بِمَا تَعْرِفُونَ، وَتُنْكِرُونَ [مَا تُنْكِرُونَ] بِقُلُوبِكُم). (حل) عَنْ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ.

موضوع

طس: عن محمد بن علي الصائغ (6248).

حل: في ترجمة الحارث بن سويد (4/138).

الإسناد:

قال الهيثمي: "رواه الطبراني في الأوسط، وفيه من لم أعرفهم". [مجمع الزوائد: (7/283)].

فيه: "يعقوب بن حميد"، قال ابن حجر: "صدوق، ربما وهم". قال النسائي: "ليس بشيء". قال أبو حاتم: "ضعيف الحديث". قال ابن معين: "ثقة". وذكره ابن حبان في"الثقات"، وقال: "كان يحفظ ممن ضعف وجمع، ربما أخطأ في الشيء بعد الشيء". [تقريب التهذيب: (7844)، تهذيب التهذيب: (4/440)].

و"الحكم بن عبد الله الأيلي"، قال أحمد: "أحاديثه كلها موضوعة". قال ابن معين: "ليس بثقة". قال السعدي وأبو حاتم: "كذاب". قال النسائي والدارقطني وجماعة: "متروك الحديث". [ميزان الاعتدال: (2183)، لسان الميزان: (2/332)].

وفي (طس): "إسماعيل بن داود بن مخراق"، ضعفه أبو حاتم. قال ابن حبان: "كان يسرق الحديث". قال البخاري: "منكر الحديث". قال أبو داود: "لا يساوي شيئاً". [لسان الميزان: (1/403)].

وفي (حل، طس): "أبو الحسن"، لم أجده.
مزيد من الأمثلة على الموسوعة :
مثال1 - مثال2 - مثال3 - مثال4 - مثال5 - مثال6 - مثال7 - مثال8 - مثال9 - مثال10 - مثال11 - مثال12 - مثال13

القائمة الرئيسية